رسميا.. تجميد نشاط مصانع تركيب الهواتف الذكية من قبل وزارة الصناعة

قامت وزارة الصناعة والمناجم  رسميا بتجميد نشاط تركيب الهواتف الذكية بالجزائر.

وحسب اخر المعلومات، فإن التقارير التي وردت لوزارة الصناعة سلبية بدرجة كبيرة و تفيد بأن هذه المصانع لم تجلب أي فائدة للإقتصاد الجزائري. وهو ما سيكلف هذه الشركات خسائر فادحة

وجاء هذا القرار بعد التقييم الشامل من قبل الوصاية لهذا النشاط، والذي أكدت جل التقارير بأنه لم يقدم أي قيمة مضافة للقطاع الصناعي.

وحسب الدراسة الخاصة التي قامت بها مصالح وزارة الصناعة حول هذا النشاط، فإن هذه المصانع كبدت الخزينة العمومية خسائر بملايين الدولارات.

وسيدخل قرار وقف نشاط هذه المصانع حيز التنفيذ بداية من الفاتح من شهر جانفي المقبل، على أن يتم استيراد الهواتف الذكية مستقبلا كمنتوج نهائي بدلامن أجزاء skd

كما سيخضع استيراد الهواتف الذكية للحقوق الجمركية المقدرة ثلاثين بالمائة وأيضاً الرسم الإضافي الوقائي المؤقت والمقدر بـستون بالمئة

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *